التخطي إلى المحتوى

كتب- أية يسري :

مايا أنجيلو هي كاتبة وشاعرة ، كتبت الكثير من المسرحيات والأفلام والبرامج التلفزيونية ، من مواليد 4-4-1929 ، ويحتقل بها جوجل اليوم كانت مايا أنجيلو كاتبة، شاعرة وناشطة في الحقوق المدنية. كتبت مذكراتها عام 1969 تحت عنوان I Know Why The Caged Bird Sings، وقد حقّقت مذكراتها أفضل مبيعات لكتاب واقعي بقلم امرأة أفريقية أميركية.

أشهر كتبها سيرة ذاتية تستعرض فيها سنوات طفولتها وشبابها وكهولتها حملت عنوان “أعرف لماذا يغنّي الطير السجين”. سريعاً ما تحوّلت أنجلو التي عاصرت مارتن لوثر كينغ وشاطرته مواقف انسانية كثيرة الى أيقونة لكلّ من عانى الظلم في حياته من مختلف أنواعه واستطاع أن يغلب الحقد بالحبّ والنزاع بالسلام، السلام الداخلي على الأقلّ.

كتبت قصيدة On the Pulse of Morning التي تعدّ واحدةً من أهمّ وأشهر أعمالها، وقد ألقتها خلال تنصيب الرئيس بيل كلينتون Bill Clinton عام 1993. حصلت على العديد من التكريمات خلال حياتها بما فيها Image Awards من قبل NAACP عن فئة الأدب الواقعي في عامي 2005 و 2009. توفيت في الثامن والعشرين من شهر أيار عام 2014.

إنجازات مايا أنجيلو

في منتصف الخمسينات بدأت مهنتها كممثلة في مسرحية Porgy and Bess، ثم عام 1957 أخذت دوراً في مسرحية Calypso Heat Wave وأصدرت ألبومها الأول Miss Calypso. بصفتها ناشطةً في الحقوق المدنية وعضوةً في Harlem Writers Guild أدّت مايا دور البطولة وساعدت في تنظيم المسرحية الموسيقية الساخرة Cabaret for Freedom.

عام 1961 ظهرت مايا في The Blacks وحصدت المسرحية نجاحاً كبيراً. أمضت معظم فترة الستينات خارج البلاد، في مصر ثم في غانا تعمل كمحررة وكاتبة مستقلة كما عملت في جامعة غانا لفترة من الزمن.

بعد عودتها إلى أميركا شجعها صديقها الكاتب جيمس بالدوين James Baldwen على كتابة مذكراتها. وفي عام 1969 أصدرت مذكراتها التي تحدثت فيها عن سنين طفولتها ومراهقتها بعنوان I Know Why The Caged Bird Sings، حققت مذكراتها أفضل مبيعات ككتاب واقعي بقلم امرأة إفريقية أمريكية وجعلت من مايا كاتبةً شهيرةً على مستوى العالم.

بعد نشر مذكراتها تابعت مايا الكتابة وفي عام 1972 كتبت الدراما Georgia, Georgia وبذلك أصبحت أول امرأة أمريكية من أصولٍ إفريقية التي يتمّ إنتاج فيلمٍ من كتابتها.

عام 1973 ترشحت لنيل Tony Award عن دوها في مسرحية Look Away وفي عام 1977 ترشحت لنيل Emmy Award لدورها عن المسلسل التلفزيوني القصير Roots.

كتبت مايا عدة سير ذاتية خلال حياتها بما فيها All God’s Children Need Travelling Shoes عام 1986و A song Flung up To Heaven عام 2002، لكن مذكراتها الأولى بقيت الأنجح والأهم بينها. نشرت عدّة مجموعاتٍ شعريةً مثل Just Give Me A cool Drink Of Water ‘fore I Die عام 1971 والتي ترشحت لنيل جائزة بوليتزر.

تعدّ قصيدة On The Pulse Of Morning من أهم قصائدها وقد كتبتها وألقتها في حفل تنصيب الرئيس بيل كلينتون. وربحت جائزة Grammy عن أفضل قصيدة بعد تسجيلها.

حافظت مايا على أفضل مبيعات لكتاب واقعي لمدة سنتين حسب New York Times.

عام 1998 خاضت مايا أول تجربةٍ إخراجيةٍ لها في فيلم Down In The Delta. كما قامت بكتابة عدّة مقالات مهمة مثل Wouldn’t Take Nothing For My Journey Now عام 1994 وLetter To My Daughter عام 2008 التي توجهت من خلالها بعدّة نصائح للنساء الصغيرات. كما قامت بنشر عدة كتب حول الطهو مثل Hallelujah! The Welcome Table: A lifetime of Memories With Recipes عام 2005 و Great Food All Day LONG عام 2010.

عام 1998 ربحت Audience Choice Award في Chicago international Film Festival.

 

التعليقات