التخطي إلى المحتوى

كتب- محمود الدرس :

إٍستشهد ثلاثة من رجال أمن المجاردة، وذلك في ظروف غامضة، وجريمة غادرة، وتقوم الجهات الأمنية في هذه المنطقة بالتحقيق في الحادث، الذي أصاب كثير من السعوديين علي مواقع التواصل الإجتماعي، بالحزن الشديد علي هؤلاء الشهداء.

أسماء شهداء رجال أمن المجاردة هم كلا من عبدالله غازي وصالح العمري وأحمد إبراهيم، وجميعهم قتلوا بالرصاص إثر تواجدهم في دورية أمنية، بين أحد الطرق في العرقوب بين بارق والمجاردة.

وقد وصلت تعزيزات أمنية علي الفور من قبل وزارة الداخلية السعودية، من أجل مباشرة كافة أوجه التحقيق في هذه الجريمة الإرهابية الكبيرة، والتي لن تمر دون عقاب والأخذ بثأر الشهداء.

ولم تصدر وزارة الداخلية حتي الآن بيان رسمي بشأن العملية الإرهابية.

التعليقات